السبت، 31 ديسمبر، 2011

ائتلاف "الثائر الحق" يستنكر اقتحام مراكز حقوق الإنسان واتهامهم بتلقى تمويل

 
معتز الخصوصى
 
أصدر ائتلاف الثائر الحق  بيانا أكد فيه على انه قد تابع اقتحام مراكز حقوق الانسان و حملة التشويه المتعمدة على تلك المراكز منذ شهر تقريبا وفوجئوا بالتهم الموجهه اليهم هي التمويل و لعلمنا الوثيق و اطلاعنا على قانون الجمعيات الاهليه و هو ما يسمح لتلك الجمعيات بتلقى اي دعم مالي لهم مع ضرورة ان يتم وضعه في حساب الجمعيه و يتم صرفة على البنود التي تم انشاء الجمعيه على اساسها مع عدم حيادها عن ذلك الطريق .
 
وأشار الائتلاف فى بيانه إلى انه يقف كتفا بكتف مع تلك الجمعيات و يتبنى مشكلتها كاملة و لقد اعتبرنا نحن في الائتلاف هذه الخطوه من قبل التصعيد ضد الثوار و نوع من تكميم افواه منظمات المجتمع المدني ليصبح يوم 25 يناير 2011 بلا مغيث للثوار و الانتهاكات التي ستحدث ضدهم و ضد ثورتهم و نقول لساسة البلاد انكم لم تستفيدوا من ما حدث مع حسني مبارك و ستحصدون ما زرعتم.
 
 كما اكد الائتلاف على وقوفه ضد اي تدخل خارجي ضد مصر كما اننا نؤيد اي اجراء قانوني ضد اي اختراق لامن مصر و لكننا نؤكد بان الثورة ستكتمل رغم انف الحاقدين
http://www.elfagr.org/Detail.aspx?nwsId=102617&secid=1&vid=2

الثلاثاء، 27 ديسمبر، 2011

انذار شديد اللهجة للمجلس العسكري




السبت، 24 ديسمبر، 2011


هدوء بالميدان


 
وجة ائتلاف الثائر الحق تحذير شديد اللهجة للمجلس العسكري خوفآ على سلامة الوطن و خوفآ من تصاعد سقف المطالب مع قدوم يوم 25 يناير القادم حيث اعتبر جمعة الحرائر التي نزل فيها ملايين المصريين في كافة المحافظات المصريه اكبر دليل على ان الثوة مستمرة و يجب ان تصل الى غايتها.
اوضح عمرو عبد الهادي المنسق العام للائتلاف ان الائتلاف فض اعتصامة اليوم تمهيدآ لاعتصام يوم 25 يناير 2012 و الذي لن نبرح ميدان التحرير يومها الا شهداء او برحيل المجلس العسكري و تسليمه السلطة الى رئيس مجلس الشعب المنتخب على ان يتم التزام رئيس مجلس الشعب المنتخب بشروط اللجنة التأسيسية لوضع الدستور التي وافقت عليها الاحزاب في اجتماعها مع العسكري و الانتهاء من وضع الدستور في موعد اقصاه 15 مارس 2012 و يفتح بعدها مباشرة الباب لانتخابات رئاسة الجمهوريه على ان يتسلم رئيس الجمهوريه مقاليد الحكم بتاريخ 30 ابريل 2012 .
شدد عبد الهادي على ضرورة وجود شفافيه في خطابات المجلس و تصريحاتة و اثنى على قرار انعقاد البرلمان يوم 23 يناير 2012 و لكن ينقصه ان يعلن المشير طنطاوي بتسليمه للسلطة في ذلك التاريخ حتى لا يظل الموقف متاجج الى ذلك التاريخ و نجعل من 25 يناير احتفاليه بالمجلس العسكري بدلا من الصدام و شدد عبد الهادي انه يجب الوضع في الاعتبار ان توضع مواد في الدستور الجديد تمنع موظفي الدولة كافة من الترشح للمناصب السياسية و هو ما اعتبره طارق محمد رئيس اللجنة الاجتماعيه بالائتلاف من قبيل العدالة الاجتماعيه لان الشعب لن يتقبل العسكر مرة اخرى في الحكم لاننا من الدول القلائل التي لازال بها حكم عسكر و هو ما يهدف الى استقرار البلاد و البدء في التنميه و الازدهار .




الجمعة، 23 ديسمبر، 2011






خواطر محامي ضد الفساد (23) ارحلوا لتظلوا قادة جيشنا !!!!



ارحلوا لتظلوا قادة جيشنا فأنتم تسايسون الله !!!! بعد فتره صمت و حداد على شهداء محمد محمود و شهداء مجلس الوزراء اقولها لطنطاوي هنالك تاريخ اسود سطرة عبد الناصر عندما انقلب على محمد نجيب في 54 و هناك خطوات مثل الدستور اولا وضعت عام 52 و عندما امن الشعب للجيش انقلب عليه و استولى على السلطة لمدة 50 عاما فاذا كان تاريخكم ناصع البياض في الدفاع عن الوطن فتاريخكم اسود في الاستيلاء على الحكم و كان يجب ان تتاكدوا انكم اذا اردتم السلطة يجب ان تمشوا على جثث 3 مليون مصري على الاقل سيموت و لا يأتي حكم عسكر لآولادة مرة اخرى و لكني في الاونه الاخيره بدأت تراودني شكوكا بان طنطاوي مغلوبا على امرة ففتحة لمستشفيات الجيش لعلاج المصابين و ذهابة لزيارتهم بنفسه تجعلنا نفكر ما اذا كان اغلبيه المجلس ضد طنطاوي و هو مغلوب على امرة و هذا لا يخلع عنه المسؤوليه فترك المنصب في تلك الحاله اشرف و اكرم له ان يقتل شبابنا هباءا و هو ما دعا البعض الى ان يقول ثورة ليبيا دفع ثمنها دماءا نقدا اما ثورة مصر فتدفع بالتقسيط فاحداث 9 مارس و 8 ابريل و اول رمضان و السفاره و ماسبيرو و محمد محمود و مجلس الوزراء ناهيكم عن 13000 ثائر بالسجون العسكرية و كل مره يختم الله على قلوبهم و يقلب سحرهم عليهم و لا يتعلمون و ما هذا التعالي الذي اراه في اعضاء المجلس العسكري كلهم بلا استثناء كلما تحدث ايآ منهم و لكن ما ابكاني حوار شاب امام الكاميرات في احداث محمد محمود و هو يقول لن ادخل الجيش الاسبوع القادم حتى لا اؤذي اخوتي و حديث اخر عصر قلبي داخل مبنى ماسبيرو حينما على سبيل الفكاهه قلت له هل تعتقد ذلك السلاح سوف ينجيك اذا تحركنا بتلك الاعداد نحو ماسبيرو فقال لي يا باشا احنا عارفين انكم عايزينا نسيب الحكم و احنا كافراد نتمنى نعود الى ثكناتنا لننول اجازاتنا و تدريبنا و كلما تحاونا انا و زملائي اذا صدر لنا امر بالضرب فماذا سنفعل فاجمعنا على اننا سنخلع زينا و نهرب فقلت له انا لا اتمنى ان تكسر امرآ عسكريا لانك اذا كسرته الان ستكسره وقت الحرب و لا نتمنى ذلك و فعلا حزنت و كلما مريت بجانب جندي من قوات الجيش اجد نظرة استنفار تخرج مني اتجاههم تكاد تصل الى الكرة لما فعلوه في اخواننا بعد ان كنت احد المشاركين في جمعة الشكر من امام المنصة بمدينة نصر فارجوكم عودوا لثكناتكم ارجوكم عودوا لثكناتكم و لن تنالوا شرعية كمؤسسة الا ما حذتموه من قبل فلستم الهة فانت تخطأؤون و ميزانيتكم تاخذونها منا فيجب ان تحاسبوا عليها و نحن بالمرصاد حتى ان وصلت ثورة مصر الى اوضاع ثورة سوريا فلن تأخذوا الحكم و لن تصبحوا دولة داخل الدولة

الأربعاء، 21 ديسمبر، 2011



| December 20, 2011 | التصنيف : رياضة


كتبت – وفاء شعيرة :

أحالت محكمة القضاء الإداري الدعوى القضائية المقامة إمامها من عمرو عبد الهادي المحامى والناشط السياسي والتي طالب فيها بإصدار حكم بوقف الدوري العام وحل أندية الشركات إلى هيئة المفوضين لإعداد تقرير قانوني حولها
 وكانت المحكمة قد حددت جلسة اليوم للنطق بالحكم فيها إلا أنها عادت وقررت إحالتها للمفوضين
وكان عبد الهادي أكد في دعواه أن الحالة الأمنية للبلاد غير مستقرة  وان المباريات تشهد الكثير من العنف أخرها مباريات الأهلي وأسوان الأمر الذي يستوجب وقف الدوري العام
كما طالب بإصدار حكم بإلغاء أندية الشركات لان ميزانيتها تأتى من ميزانية الدولة من خلال الشركات التي تتبعها ومنها أندية انبى وبتروجيت وبتروجاز وحرس الحدود وطلائع الجيش والإنتاج الحربي واتحاد الشرطة والداخلية وطالب بتخصيص ميزانية هذه الأندية لدعم الفقراء الذين يزيد عددهم عن الأربعين مليون وتخصيصها أيضا للمستشفيات الحكومية.
وانهي عبد الهادي دعواه مؤكدا بأنه صاحب مصلحة في إقامة هذه الدعوى لأنة مواطن مصري يحق له الحفاظ على امن واقتصاد الدولة كما انه من سكان منطقة صلاح سالم ومع كل مباراة يخرج بعض جماهير الأندية للشارع وتكسير السيارات والممتلكات الخاصة.
ومن جانبه طالب اتحاد الكرة من محكمة القضاء الإداري إصدار حكم برفض هذه الدعوى لان مقيمها ليس له صفة.







بيان ائتلاف الثار الحق حول كلام منصور حسن




اعلن ائتلاف الثائر الحق ان كلام منصور حسن يثبت لنا انه جدير بالمنصب الذي منحه اياة المجلس العسكري كرئيس للمجلس الاستشاري فانت من بشوات العهد السابق في ظل حكم العسكر و انت تعلم ان بعد العسكر لن يكون هناك بشوات فانت تجاهد لعدم انتهاء حكم العسكر كما اننا ايقنا اننا كشباب كنا على حق بعدم مشاركتنا في المجلس الاستشاري و الا كنا سننهي مستقبلنا كما انتم تجاهدون لتحافظوا على مكاسبكم السابقة كما استنكر الائتلاف تصريحات الدكتور الجنزوري و هو ما دل على استخفاف بعقول الاخرين و ردا عليه من معقوليه وجود ثائر يبلغ من العمر 12 عام فاقول له اذا تخيلنا ان رئيس وزرائنا تجاوز 80 اذا نحن في بلاد العجائب كما حرص الائتلاف على نعي شهداء مجلس الوزراء من الثوار و اعلن الائتلاف عبر منسقة العام عمرو عبد الهادي موافقة الائتلاف على مبادرة انتخابات الرئاسه في موعد 25 يناير ليكون حلف اليمين 11 فبراير كما اعلن انضمامة للمبادرة و انضمامة الى الثوار في شارع القصر العيني كما اثنى الائتلاف على المقابله التي تمت مع اللواء احمد انيس وزير الاعلام و اكد عبد الهادي انه شدد على ان تكون مهمة وزير الاعلام هي الغاء الوزارة في مرحله تسليم السلطة و تطوير اداء المبنى كما اكد وزير الاعلام على انه الى الان لم يمارس اعلام و لا زال يتابع الوضع كمتفرج كما ان من يقبل بوزارة الان هو يعتبر بطل قومي و اكد الائتلاف للوزير على حريه الاعلام و شدد على ضرورة مراجعة الوزير كل تعيينات اسامة هيكل السابقة و ترقياتة التي خضعت للاهواء الشخصيه للوزير السابق كما اقترح الائتلاف بفصل كل قناة و تسويقها على حدة حتى نتمكن من النهوض بالوزارة

"ائتلاف الثائر الحق" يطالب بإلغاء وزاره الإعلام في مرحله تسليم السلطة


 
معتز الخصوصي
 
اثنى إئتلاف الثائر الحق على المقابله التي تمت مع اللواء احمد انيس وزير الاعلام حيث اكد  عمرو عبد الهادي المنسق العام للإئتلاف على  انه شدد على ان تكون مهمة وزير الاعلام هي الغاء الوزارة في مرحله تسليم السلطة و تطوير اداء المبنى كما اكد وزير الاعلام على انه الى الان لم يمارس اعلام و لا زال يتابع الوضع كمتفرج كما ان من يقبل بوزارة الان هو يعتبر بطل قومي .
 و اكد الائتلاف للوزير على حريه الاعلام و شدد على ضرورة مراجعة الوزير كل تعيينات اسامة هيكل السابقة و ترقياتة التي خضعت للاهواء الشخصيه للوزير السابق كما اقترح الائتلاف بفصل كل قناة و تسويقها على حدة حتى نتمكن من النهوض بالوزارة

الأحد، 18 ديسمبر، 2011



"الثائر الحق" يشيد بموقف الداخلية ويطالب بعزل بدين


اشاد عمرو عبد الهادي المنسق العام لائتلاف الثائر الحق بموقف وزاره الداخليه بعدم الاشتراك في فض اعتصام مجلس الوزراء بالقوه.
وتمني عبد الهادي ان تكون بادره مد يد الشرطه الي الشعب للوقوف بجانبه ،وقال جاء ذلك موازيا مع العمل الدئوب الذي قام به اللواء محمد ابراهيم منذ استلامه صلاحيات منصبه ،مشددا علي ان تراخيه في اي وقت سوف يمحي ما بداه و لن يتذكره التاريخ بالخير.
واعتبر ائتلاف الثائر الحق في بيان له اليوم ان المجلس العسكري قد افلس سياسيا و لم و لن يستطيع تقديم الجديد فاصبح يقوم بغزوات تليها غزوات و الخاسر الاكبر هو الوطن و الشئ الوحيد الذي لا يعيه المجلس العسكري هو ان الشعب المصري قد فاض به الكيل من حكم العسكر لمده 50 عاما و انه لن يسمح مره اخري بان يتولي حكم البلاد اي عسكري كما ان فض الاعتصام اليوم بالقوه ليس الا تصرف فردي من اللواء حمدي بدين.
وطالب البيان بفتح تحقيق عاجل معه و عزل اللواء حمدي بدين من منصبه لتكرار استعماله للقوه المفرطه ضد المتظاهرين سلميا.

الجمعة، 16 ديسمبر، 2011

بيان احداث 20 نوفمبر 2011..........الله الوطن الثائر من الميدان

دعى ائتلاف الثائر الحق الى مليونيه يوم الثلاثاء الموافق 22\11\2011 تأبينآ لارواح الشهداء الذين قتلوا على يد الجيش و الشرطة المصريان و مناصرتا للثورة التي توجهت في مسارها الى الوضع السوري شعب اعزل و جيش يسحل الجثث و يمثل بها و هو ما لا تقبله اي ديانة سماويه لقد مثلت علينا ادارتنا السياسيه طوال 60 عاما العزة و الكرامة و الشئ الاكيد هو لا عزة لامة تأكل من اوروبا و تسلح من امريكا و ما يحدث الان هو اجهاضا صريحا للثورة خوفا من ان تأتي الثورة ثمارها و تصبح مصرنا حره مستقله و وجه عمرو عبد الهادي المنسق العام للائتلاف ان كل ما يقوله او تفعله الاحزاب يذكرنا بما فعلوه مع عمر سليمان اما الان النداء بالميدان واحد قوم متخافشي المجلس لازم يمشي و هو ما خشى التليفزيون المصري نقله لقد اتاح الله للمجلس العسكري فرصه ثمينه حتى يكونوا بجوار شعبهم فلم ينتفضوا من اليوم الاول لتطهير البلاد التي امر الله بها ان تتم و لكن استخدم المجلس العسكري الطرق الملتويه للالتفاف على الثورة و لكننا ابينا ان نصنع فرعونا جديدا فالمشكلة في العقليه العسكريه التي لا تستمع الا لرأي واحد فلم نرى الا تكبر علينا من لوائاته و كأنهم ورثونا فالمشكلة الاولى و الاخيره هي رحيل المجلس العسكري و ما يستتبعه من رحيل حكومته كما اننا لا مانع لدينا من اعاء رجال المجلس وعودا بعدم محاسبتهم فيكفيهم حساب الله يو القيامة كما توافقنا في الميدان على مجلس وطني انتقالي يكون فية الدكتور البرادعي و الدكتور ايمن نور و الدكتور حازم صلاح ابو اسماعيل و الدكتور عبد المنعم ابو الفتوح الشيخ صفوت حجازي و سوف نضع لهم خطى للثورة يتمموها و ينتهوا منها خلال 6 اشهر مع الاعلان عن محاكم ثوريه كما يتعهدوا بان تتم الانتخابات البرلمانيه في ذات الواعيد مع مدها اسبوعا اخر لكل مرحله و تنتهي الانتخابات الرئاسيه في موعد اقصاه 30\4\2012 و يضع الدستور كلا من البرلمان بالاشتراك مع الرئيس المنتخب على ان تكون دولة برلمانيه رئاسيه يكون اختصاصات الرئيس فيها الفصل بين السلطات و لازلنا ننتظر ان يعي المجلس العسكري درس مبارك فليذكوا ان اذا الشعب يوما اراد الحياه لابد ان يستجيب القدر 

السبت، 10 ديسمبر، 2011

حفلات فنية وندوات ثقافية لرفع الروح المعنوية لمعتصمي مجلس الوزراء



قامت مجموعات من المتظاهرين مساء أمس بنقل مقر اعتصامها من ميدان التحرير الي شارع قصر العيني أمام مقر رئاسة مجلس الوزراء،.
في غضون ذلك، انقسم المتظاهرون حول إعادة فتح الميدان أمام حركة مرور السيارات، حيث طالب البعض بقصر الاعتصام علي الصينية الحجرية التي تتوسط الميدان، وفتح الشوارع المحيطة أمام حركة مرور السيارات، خاصة بعد تراجع أعداد المعتصمين ونقل عدد منهم الاعتصام إلي أمام مقر مجلس الوزراء.
الأمر الذي رفضه البعض وأصر علي ضرورة الاستمرار في الاعتصام بالميدان لحين تحقيق مطالب الثورة والقصاص من قتلة الشهداء وتعويض المصابين وعلاجهم علي نفقة الدولة.
ويخطط بعض الحركات والائتلافات الثورية لإقامة ندوات ثقافية وسياسية تستضيف فيها كبار المثقفين والكتاب وأصحاب الرأي والسياسيين إضافة لإحياء ليال فنية وموسيقية في مقر اعتصامهم أمام مقر مجلس الوزراء في شارع القصر العيني.
وقال عامر الوكيل المنسق العام لتحالف ثوار مصر إن الهدف من هذه الفعاليات السياسية يتمثل في إيجاد قنوات للتواصل بين المعتصمين في الميدان من جهة وأصحاب الرأي والفكر من جهة أخري، كما تستهدف الليالي الثقافية والفنية رفع الروح المعنوية للمعتصمين الذين يمضون أوقاتا طويلة في الشارع في البرد القارس في هذا الوقت من السنة الذي يشهد هطول الأمطار.
علي الصعيد نفسه، دعا تحالف ثوار مصر، الي عدم التعاون مع حكومة الدكتور كمال الجنزوري "التي لا تعترف بها ميادين مصر الثورية"، ووجه شكره وتقديره لكل من رفض المشاركة في هذه الحكومة.
وذكر بيان صدر أمس إن هذه الحكومة لن تشغلنا عن الهدف الرئيسي من اعتصامنا وهو رحيل المجلس العسكري عن السلطة وتولي حكومة إنقاذ ثورية مقاليد الحكم في البلاد لتحقيق استقرار الأوضاع واستكمال الانتخابات البرلمانية والرئاسية خلال أربعة أشهر كحد أقصي"، منتقدا الابقاء علي بعض الوزراء في تشكيلة الحكومة الحديدة، وهو ما اعتبره دليلا علي أن هذه الحكومة بلا صلاحيات حقيقية كسابقتها.
من ناحية أخري، قال عمرو عبدالهادي المنسق العام لائتلاف "الثائر الحق"، إن الائتلاف قرر تعليق اعتصامه بميدان التحرير ونقله إلي مقر رئاسة الوزراء حتي يفتح الطريق أمام حركة المرور في ميدان التحرير، مناشدا جميع المعتصمين بالميدان نقل الاعتصام وإعادة حركة المرور في الميدان.
من ناحيته، قال طارق محمد محمود، رئيس اللجنة الإجتماعيه بائتلاف "الثائر الحق" إن نقل الاعتصام بمثابة تحرك يستهدف إعلام الشعب المصري بارتياح الائتلافات الثورية لمرحلة الانتخابات الأولي، وانتظار ما ستسفر عنه المرحلتان الثانية والثالثة.
http://digital.ahram.org.eg/Policy.aspx?Serial=722672

الجمعة، 9 ديسمبر، 2011







أعلن عمرو عبد الهادى المحامى والمنسق العام لائتلاف الثائر الحق، أن الائتلاف علق اعتصامه بميدان التحرير ونقله إلى مقر رئاسة الوزراء حتى يفتح الطريق أمام حركة المرور فى ميدان التحرير، مناشداً المعتصمين بالميدان حذوهم مثله ونقل الاعتصام لإعادة حركة الميدان. وأوضح الائتلاف فى بيان له اليوم، أن الدكتور كمال الجنزورى المكلف بتشكيل الحكومة، يجرى مباحثات مع رجال الائتلافات والأحزاب التابعة للمجلس العسكرى، منتقدين إبقاءه على وزارة الإعلام، لافتين إلى أنه لا توجد دولة تتبنى الديمقراطية بها وزارة إعلام، موضحين أنه لم يكن بمصر منذ شهر يوليو 2011.

الثائر الحق يستنكر وجود "أنيس" و"إبراهيم" بالحكومة الجديدة


كتب على حسان

أعلن ائتلاف الثائر الحق رفضه للتشكيل النهائى لحكومة الدكتور كمال الجنزورى والتى حلفت اليمين أمام المشير أمس الأربعاء، مستنكرين وجود أحمد أنيس وزيراً للإعلام.
ورفض الائتلاف فى بيان له اليوم الخميس، تولى اللواء محمد إبراهيم وزيراً للداخلية متهمين إياه بقتل الثوار، وهى ما لافتين إلى أن توليه منصب وزير الداخلية تعتبر رسالة صريحة للثوار بأنه لا محاكمة ولا استبدال فى سياسة القمع التى بدأها النظام السابق، وتبناها الآن نظام الدكتور الجنزورى الذى يهتدى بخطى الدكتور عصام شرف.
وناشد عمرو عبد الهادى، المنسق العام لائتلاف الثائر الحق، الثوار المعتصمين بميدان التحرير بفض اعتصامه ونقله إلى مجلس الوزراء، وذلك لفتح الميدان أمام المرور.
http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=549875

الثائر الحق" يستنكر استعانة "الجنزورى" بوزير داخلية متورط في قتل الثوار
 التاريخ : الخميس 08 ديسمبر 2011 03:24:47 مساءً
رفض ائتلاف الثائر التشكيل الجديد لحكومة الجنزورى خاصة فيما يتعلق بوزير الإعلام اللواء احمد أنيس ووزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم وزيراً للداخلية متهمين إياه بقتل الثوار، وأن توليه منصب وزير الداخلية تعتبر رسالة صريحة للثوار بأنه لا محاكمة ولا استبدال فى سياسة القمع التي بدأها النظام السابق، وتبناها الآن نظام الدكتور الجنزورى الذي يهتدي بخطى الدكتور عصام شرف في تشكيل حكومته والاستعانة بجنرالات الداخلية في الحكومة، وناشد عمرو عبد الهادي، المنسق العام للائتلاف الثوار المعتصمين بميدان التحرير بفض اعتصامه ونقله إلى مجلس الوزراء، وذلك لفتح الميدان أمام المرور.   
خاص الخبر الاقتصادي:-

الأحد، 4 ديسمبر، 2011


  "الثائر الحق" ينقل اعتصامه من ميدان التحرير إلى رئاسة الوزراء









3-12-2011
http://hurryh.com/Provinces/Our_news_Details.aspx?News_ID=6098&ID=1

السبت، 3 ديسمبر، 2011





مرشح الدائرة الثانية بالجيزة يحرر محضراً ضد رئيس"الثورة المصرية"

حرر عمرو عبد الهادى المرشح بالدائرة الثالثة فردى بالجيزة "إمبابة و العجوزة والدقى" محضراً ضد طارق زيدان رئيس حزب الثورة المصرية، ومحمد عبد الجابر عضو الهيئة العليا للحزب وشخص يدعى محمد فتحى يعمل سائق لرئيس الحزب، متهمهم بالتعدى عليه بالسب والقذف.

وطالب عبد الهادى فى البلاغ الذى تقدم به تحت رقم 5 أحوال قسم أكتوبر أول والمحضر 45 أحوال بقسم أكتوبر ضد محمد عبد الجابر وشمس الدين علوى أعضاء الهيئة العليا لحزب الثورة المصرية بالتعدى عليه بالسب و القذف تليفونيا وتهديده بالإيذاء البدنى وقتلة وكان كل الاختلاف لمناهضة عمرو عبد الهادى لفكرة مقابلة الجنزورى للحفاظ على دم الشهداء واتفاق الميدان.

وأوضح عبد الهادى فى البلاغ الذى تقدم به أنه عقب المناظرة التى حدثت بينه وبين طارق زيدان رئيس حزب الثورة المصرية فى برنامج "ناس بوك" والذى تقدمه الإعلامية هالة سرحان، لافتاً إلى أنه بعد انتهاء بعد منتصف الليل بمدينة الإنتاج الإعلامى بمدينة أكتوبر فوجئ الجميع بتواجد محمد عبد الجابر عضو الهيئة العليا لحزب الثورة المصرية و شخص يدعى محمد فتحى يعمل سائق لدى طارق زيدان و معهم طارق زيدان رئيس الحزب الكائن مقره الرئيسى فى 251 بشارع بورسعيد بالسيدة زينب، إمام باب قناة روتانا مصريه وإثناء خروج الدكتورة هاله سرحان و معها فريق العمل و عمرو عبد الهادى المناظر ضيف الحلقة قاموا بالتهجم عليه بالسب و القذف و محاولة الاعتداء البدنى عليه وتهديده بالقتل، ولولا تدخل فريق العمل بالكامل و قاموا بمنع ذلك الاعتداء السافر وبذلت الدكتورة هاله سرحان مجهودا لتقوم بحماية ضيفها كما قام فريق العمل بمرافقته الى باب سيارته و تبعته سيارتان تابعتان للبرنامج لإيصاله دون الاعتداء عليه، على حد قوله. 

الجمعة، 2 ديسمبر، 2011

مرشح الدائرة الثانية بالجيزة يحرر محضراً ضد رئيس حزب "الثورة المصرية"


كتب على حسان

حرر عمرو عبد الهادى المرشح بالدائرة الثالثة فردى بالجيزة "إمبابة و العجوزة والدقى" محضراً ضد طارق زيدان رئيس حزب الثورة المصرية، ومحمد عبد الجابر عضو الهيئة العليا للحزب وشخص يدعى محمد فتحى يعمل سائق لرئيس الحزب، متهمهم بالتعدى عليه بالسب والقذف.

وطالب عبد الهادى فى البلاغ الذى تقدم به تحت رقم 5 أحوال قسم أكتوبر أول والمحضر 45 أحوال بقسم أكتوبر ضد محمد عبد الجابر وشمس الدين علوى أعضاء الهيئة العليا لحزب الثورة المصرية بالتعدى عليه بالسب و القذف تليفونيا وتهديده بالإيذاء البدنى وقتلة وكان كل الاختلاف لمناهضة عمرو عبد الهادى لفكرة مقابلة الجنزورى للحفاظ على دم الشهداء واتفاق الميدان.

وأوضح عبد الهادى فى البلاغ الذى تقدم به أنه عقب المناظرة التى حدثت بينه وبين طارق زيدان رئيس حزب الثورة المصرية فى برنامج "ناس بوك" والذى تقدمه الإعلامية هالة سرحان، لافتاً إلى أنه بعد انتهاء بعد منتصف الليل بمدينة الإنتاج الإعلامى بمدينة أكتوبر فوجئ الجميع بتواجد محمد عبد الجابر عضو الهيئة العليا لحزب الثورة المصرية و شخص يدعى محمد فتحى يعمل سائق لدى طارق زيدان و معهم طارق زيدان رئيس الحزب الكائن مقره الرئيسى فى 251 بشارع بورسعيد بالسيدة زينب، إمام باب قناة روتانا مصريه وإثناء خروج الدكتورة هاله سرحان و معها فريق العمل و عمرو عبد الهادى المناظر ضيف الحلقة قاموا بالتهجم عليه بالسب و القذف و محاولة الاعتداء البدنى عليه وتهديده بالقتل، ولولا تدخل فريق العمل بالكامل و قاموا بمنع ذلك الاعتداء السافر وبذلت الدكتورة هاله سرحان مجهودا لتقوم بحماية ضيفها كما قام فريق العمل بمرافقته الى باب سيارته و تبعته سيارتان تابعتان للبرنامج لإيصاله دون الاعتداء عليه، على حد قوله

الأربعاء، 30 نوفمبر، 2011

شاهد ما هو الثائر الحق في عين ميدان التحرير


حرب بين الثورة و الثوار و محاربيها و بائعيها


http://www.youtube.com/watch?v=YR3iqnFZVQQ&feature=related
حرب ضد الثوار و مواجهه بين احد الثوار و خمسة ضيوف ضد الثورة



"الثائر الحق" يدعو لمليونية التصعيد الجمعة القادمة

كتب على حسان وبسمة غرام
 
دعا ائتلاف الثائر الحق عضو تكتل القوى الثورية المكون من 50 ائتلافا، إلى مليونية"التصعيد" الجمعة القادم .

وقال عمرو عبد الهادى المنسق العام للائتلاف، إن ما يحدث من المجلس العسكرى يعتبر حربا نفسية ضد المعتصمين، مشيرا إلى أن التكتل أصدر بيانه الأول بقبول استقالة عصام شرف وآخر احتوى على حكومة إنقاذ وطنى وعودة الجيش إلى ثكناته، مؤكدا على إصدار الائتلاف بيانا يحتوى على رؤساء حكومة الإنقاذ الوطنى، وتم مراعاة التيارات المختلفة للوصول إلى التوافق بين مختلف طبقات الشعب المصرى.

كما دعا الائتلاف أطياف الشعب المصرى إلى نسيان الإخفاق الذى قام به المجلس العسكرى فى إدارة البلاد لمدة 10 شهور، مما أساء للثورة، ومحاولة إصلاح ما أفسده الآخرون.

وأشار طارق محمد عضو اللجنة الاجتماعية بالائتلاف، إلى أن الدكتور كمال الجنزورى لا يصلح لرئاسة الحكومة لأنه ينوى الإبقاء على حقيبة الإعلام، وهو يتنافى مع حرية الإعلام، حيث لا يوجد بأى دولة محترمة وزارة للإعلام.

الاثنين، 28 نوفمبر، 2011

عدد من مرشحي شباب الثورة ينسحبون من خوض الإنتخابات إحتاجاً علي أحداث التحرير

 
أحمد رجب
قرر بعض مرشحوا شباب الثورة سحب ترشيحاتهم على مقاعد مجلس الشعب بعد ان كانوا في وقت لاحق علقوا حملاتهم الانتخابيه احتجاجا على احداث التحرير الدامية مساندة منهم لمطالب الثورة و حدادآ على ارواح الشهداء وقالوا في بيان لهم : اما الان و بعد ان اتضحت الرؤيا بالنسبة للمجلس العسكري فقرر كلا من عمرو عبد الهادي المحامي و المرشح عن دائرة امبابة - العجوزة - الدقي و المنسق العام لائتلاف الثائر الحق و خالد تليمة عن دائرة اوسيم و عضو ائتلاف شباب الثورة الإنسحاب من خوض تلك الإنتخابات.
 واوضح عبد الهادي أنه لا يؤمن بما وصفه مبدأ القطعة الذي تتعامل به القوى الاسلاميه  وأنهم خططوا الى ان يركزوا اولا في الانتخابات برغم علمهم الاكيد بأن هذا البرلمان ليس له صلاحيات نهائيه و ذلك ايضآ حسب تأكيدات اللواء ممدوح شاهين فنحن الان لا نجد مفر سوي ان نقاطع الانتخابات التي تسببت في موت 50 شهيدا الى الان و سوف نقاطعها كمرشحين و ناخبين حدادآ على ارواح الشهداء و استمرارا منا في الاعتصام في الميدان حتى تسليم المجلس العسكري لسلطاتة السياسية الى حكومة انقاذ وطني بقيادة البرادعي او ابو الفتوح و عودة الجيش الى ثكناتة.

http://www.25jan-news.com/article.php?id=9914

الأحد، 27 نوفمبر، 2011


"ائتلاف الثائر الحق " ينفى مقابله اى شخص منه للجنزورى اليوم بمدينه نصر

نفى ائتلاف الثائر الحق عبر منسقة العام عمرو عبد الهادي ان يكون اي شخص من الائتلاف قد قام بمقابلة الجنزوري اليوم بمدينة نصر كما اوضح ان تلك الاسماء التي نشرت على اليوم السابع لا تمت لهم بصلة و لكن تلك الاسماء التي يدسها المجلس العسكري على الثورة كما دس قبلها يوم 1 فبراير 2011 كما ان تلك الاسماء تنتمي الى ائتلاف روكسي و ائتلاف العباسيه و اسفين يا ريس و هو ما اعتبره الائتلاف التفاف على المعتصمين في الميدان حتى يحدث فرقه بينهم و لكننا اعتدنا على هذا الاسلوب من المجلس العسكري منذ اندلاع الثورة و يكررة على مسامعنا و ابصارنا الدكتور الجنزوري كما اننا اصبحنا على توافق بالميدان على شخص البرادعي او ابو الفتوح مع ترك المجلس العسكري لمنصبه السياسي و عودتة الى مهامة الرئيسيه في الدفاع عن الوطن

الجمعة، 25 نوفمبر، 2011

البيان الأول للقوى الثورية بالتحرير: تشكيل حكومة إنقاذ وطني وعودة الجيش لثكناته



نشر فى الثلاثاء : 22 / نوفمبر / 2011 الساعة 14:1
أصدرت 23 من القوى والحركات الثورية بميدان التحرير، بيانها رقم واحد، أعلنت فيه عن قرارها قبول استقالة حكومة عصام شرف، وتشكيل حكومة إنقاذ وطني خلال أسبوع بصلاحيات كاملة لإدارة شئون البلاد، وعودة المجلس العسكري لأداء مهمته الأصلية في حماية الحدود وإدارة شئون القوات المسلحة فقط.

وأكد البيان البدء في تشكيل الجمعية التأسيسية للدستور فور الانتهاء من انتخابات مجلسي الشعب والشورى، وتكليف حكومة الإنقاذ الوطني بعدد من المهام، مشيرة إلى استمرار التشاور بين القوى الموقعة على هذا البيان لتحديد اﻷسماء المرشحة لتشكيل هذه الحكومة.

وحدد البيان هذه المهام فى فتح تحقيق عاجل وإحالة كل المتورطين في دماء الثوار لمحاكمات قضائية عادلة، وإجراء انتخابات مجلسي الشعب والشورى ثم الانتخابات الرئاسية خلال مدى زمني لا يتجاوز مايو المقبل، وإعلان وتنفيذ خطة أمنية واضحة للقضاء على الفوضى والبلطجة دون المساس بحرية وكرامة المواطنين، وتطهير وزارة الداخلية من عناصر الفساد.

كما تضمنت المهام الإعلان عن إجراءات اقتصادية قصيرة المدى لإنعاش الاقتصاد ووضع آليات لضبط الأسعار ومراقبة الأسواق، واعتماد الحد الأدنى والحد الأقصى للأجور، وإعداد موازنة ثورة تنحاز للفئات اﻷكثر فقراً.

وشملت أيضا الوقف الفوري للقوانين والمحاكمات الاستثنائية ووقف العمل بقانون الطوارئ وإلغاء المحاكمات العسكرية للمدنيين، واتخاذ كافة الضمانات لحرية الرأي والتعبير، وإعادة محاكمة المدنيين الذين صدرت ضدهم أحكام عسكرية أمام قاضيهم الطبيعي والإفراج عن كافة معتقلي الرأى، وتطهير كافة مؤسسات الدولة من عناصر الفساد.

وقع على البيان: الائتلاف الإسلامي الحر - الائتلاف العام للثورة - الائتلاف العام للثورة - الجبهة الثورية لحماية الثورة المصرية - الجبهة الشعبية الثورية - الدعوة السلفية بالعبور - ائتلاف الثائر الحق - ائتلاف الشباب السلفي - اتحاد شباب حزب العمل - اتحاد قوى الثورة - تحالف القوى الثورية - تكتل شباب السويس - جبهة الإرادة الشعبية - حركة التوافق الشعبي - حركة الوحدة - حركة شباب ثورة 25 يناير - حركة شعب (تيار الاستقلال الوطني) - حزب الحرية والتنمية - حزب السلامة والتنمية - حزب مصر البناء - شباب الجماعة الإسلامية - مجلس أمناء الثورة - مؤسسة التوافق الجمهورى.

أكثر 50 حزباً وائتلافاً وحركة سياسية تشارك فى مليونية "المطلب الوحيد".. المئات يتوافدون على التحرير منذ ساعات الصباح الأولى.. والإخوان يرفضون الهتاف ضد "العسكرى"


كتب أحمد مصطفى وإحسان السيد ونورا فخرى ونرمين عبد الظاهر ومحمد إسماعيل ومحمد حجاج وأحمد حمادة ومحمد البحراوى ومحمود عبد الغنى ومحمود عثمان ومهاب محمود
 
 
مع اقتراب إجراء الانتخابات البرلمانية التى تعد مرحلة فاصلة فى تاريخ مصر الجديدة عقب ثورة 25 يناير يظل ميدان التحرير بمليونياته هو أكبر وسيلة ضغط يمكن أن تستخدمها القوى الثورية والسياسية للدفاع عن ثورتها، ومنع الالتفاف عليها من قبل الفلول أو حتى لمجرد تحقيق مصالح شخصية.

وبعد غياب كبير للإخوان عن الميدان يعودون اليوم بقوة للميدان، رافعين شعار "يا حرية فينك فينك وثيقة السلمى بينا وبينك مع أنصار حازم صلاح أبو إسماعيل المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية وحركة شباب 6 إبريل والحركات الثورية لمطالبة المجلس العسكرى بإنهاء المرحلة الانتقالية بتحديد موعد لإجراء انتخابات الرئاسة فى موعد لا يتجاوز منتصف عام 2012.

وبالتنظيم المعهود لجماعة الإخوان المسلمين وحشد السلفيين لهذه الجمعة من يوم 28 أكتوبر الماضى، شهد ميدان التحرير توافد العشرات للمشاركة فى جمعة "المطلب الوحيد"، طبقاً لمسمى السلفيين والحركات الثورية أو جمعة "حماية الديمقراطية" طبقاً للإخوان وأحزاب التحالف الديمقراطى، التى نزلت إلى الميدان لتعلن عن الرفض الشعبى لوثيقة المبادئ الدستورية التى اقترحها على السلمى نائب رئيس الوزراء لشئون التنمية.

وبدأ أعضاء التيارات الإسلامية فعاليات المليونية بأداء صلاة العشاء داخل الميدان، ثم نصب المنصات وتوزيع بيانات لهم داخل الميدان.

وعادت صينية ميدان التحرير إلى طبيعتها كثكنة للثوار بقيام أعضاء حركة لا للمحاكمات العسكرية والقادمين من الإسكندرية وحركة المطرية المستقلة بنصب خياماً بها استعداداً للمشاركة فى جمعة اليوم، فى حين واصل عدد من مصابى الثورة ظهر اليوم الخميس اعتصامهم لليوم السابع على التوالى بحديقة الميدان، مطالبين بإعادة هيكلة إدارة الصندوق رعاية أهالى شهداء ومصابين ثورة 25 يناير، مؤكدين أنهم لم يحصلوا على حقهم حتى الآن.

وقام أعضاء جماعة الإخوان المسلمين بتشييد منصة بميدان التحرير، استعداداً لجمعة المطلب الوحيد بالميدان، مرددين هتافات "سمعنى صوت التكبير مصر حرة بالتكبير"، "يا حرية فينك فينك وثيقة السلمى بينا وبينك"، "ومهما تلف ومهمة تدور مفيش أحكام فوق الدستور"، منشدين بالعديد من الأناشيد الدينية الخاصة بالجماعة، ومنها لبيك لبيك والله غايتنا، رافضين ترديد هتافات ضد المجلس العسكرى.

وقام عدد من المتظاهرين وحركة "حازمون المستقلة" بتنظيم حركة المرور بالميدان مع تزايد واضح فى أعداد المتظاهرين والخيام بوسط الميدان، وأمام المجمع، الذين أكدوا أنهم لم يسمعوا أبداً من قبل عن مبادئ فوق دستورية فى أى دولة من دول العالم، متسائلين عن سبب تطبيقها فى مصر.

فيما أعلن أهالى الشهداء ومصابى الثورة واتحاد شباب الثورة المستقلين، الدخول فى اعتصام مفتوح بميدان التحرير، حتى يتم استكمال مطالب الثورة وتسليم السلطة لمجلس رئاسى مدنى يدير شئون البلاد لحين تسليم السلطة لرئيس منتخب.

وطالب أهالى الشهداء والمصابين خلال لافتة كبيرة علقوها بميدان التحرير اليوم الجمعة، جميع القوى السياسية والحزبية بضرورة الاهتمام بأهالى الشهداء والمصابين، وإنجاز وعد المجلس العسكرى برعاية أهالى الشهداء ومصابى الثورة، الذين وصفوهم بالقوة التى تلقت صدمات النظام السابق.

وحضر الدكتور كمال حبيب وكيل مؤسسى حزب السلام والتنمية تحت التأسيس لمشاركته فى جمعة المطلب الوحيد، مطالباً بسحب وثيقة الدكتور على السلمى، وإعلان المجلس العسكرى بشكل واضح موعداً محدداً لانتخاب رئيس الجمهورية أقصاه إبريل المقبل، ووقف المحاكمات العسكرية للمدنيين وإقرار قانون العزل السياسى لفلول الوطنى المنحل، ومنعهم من الترشح لمجلس الشعب، مشيراً إلى أن هناك اتجاهاً من أعضاء الحزب للاعتصام بالميدان فى حالة عدم إعلان المجلس العسكرى موعداً محدداً لتسلم السلطة وسحب الوثيقة.

فى حين حذر الدكتور عصام العريان نائب رئيس حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين من استخدام مظاهرات اليوم كذريعة لتعطيل وإجراء الانتخابات البرلمانية، مؤكداً أن أى قرار سيصدر بإرجاء انتخابات أو تعطيلها سيكون بمثابة جنون سياسى، وإذا اتخذت السلطة مظاهرات اليوم كذريعة لتعطيل إجراء الانتخابات ستتضاعف الحشود فى الشارع وستتصاعد المظاهرات بضرورة إجراء الانتخابات، خاصة أن وثيقة المبادئ الدستورية قد أتت لتحرم مجلس الشعب من ممارسة صلاحيته بالكامل، مشيراً إلى أن الجنون لا يمكن أن يصل لدرجة إلغاء الانتخابات، لافتاً إلى أن المظاهرة لن تكون مصحوبة باعتصام مفتوح، وفقاً لما اتفقت عليه جميع القوى السياسية المشاركة.

وعلى الجانب الآخر، أتت الأحزاب الليبرالية التى كانت حليفة الإخوان بالأمس لتوجه انتقادها لهم بسبب رفض وثيقة السلمى، حيث أكد الدكتور السيد البدوى رئيس حزب الوفد، أن مظاهرة اليوم هى نوع من استعراض القوة، وهو ما اتفق معه فيه عبد الغفار شكر القيادى اليسارى ووكيل مؤسسى حزب التحالف الشعبى الاشتراكى، مؤكدين أن الخمسين أو المائة ألف من المتظاهرين فى ميدان التحرير لا يمثلون الشعب المصرى الذى تعداده 85 مليوناً، محذراً من أن تكون هذه المليونيات مقدمة لصدام سياسى من الوارد أن ينفجر ويخرب المسار الديمقراطى السليم.

وأوضح حزب المحافظين، أن الوقت غير مناسب لحشد المليونيات تزيد من حدة الانقسامات وترفع من مستويات الفوضى التى تكاد تعصف بالاستقرار بدون أى مصادرة على حق الأحزاب والقوى السياسية فى حشد المليونيات لتحقيق الضغط لتلبية بعض المطالب السياسية المشروعة، رفضاً أن تتحول المليونيات من أداة شعبية تعبر عن توافق الرأى العام إلى أداة استقطاب دينى وحزبى تعوق السلام الاجتماعى فى مجمله، مؤكداً أن الدستور الجديد هو شأن وطنى عام يعلو فوق رؤوس ومصالح كافة المؤسسات والأحزاب والقيادات وليس من الأنصاف اختزال المسألة الدستورية فى ثنايا العسكر والإسلاميين.

وحذر الحزب من غلبة الطابع الدينى على مليونية 18 نوفمبر، مؤكداً دفاعه عن التنوع والتعدد شديد الثراء الذى هو الطابع الأمثل للسياسة والمجتمع، وأن الشعب لم يفوض تياراً بعينه للحديث عنه أو تمثيله انتظاراً ليقول الشعب كلمته فى صناديق الانتخابات بعد 10 أيام.

فى حين اعتبرت القوى السياسية والتيارات المشاركة فى مليونية "حماية الديمقراطية والمطلب الوحيد"، وهى حزب الحرية والعدالة وحزب الوسط وحزب النور وحزب العدل والائتلاف العام للثورة والاتحاد الدولى للثوار اتحاد قوة ثورة مصر واتحاد المستقلين من أجل العرب واتحاد المستقلين من أجل مصر، ومن مرشحى الرئاسة عبد الله الأشعل وحازم صلاح أبو إسماعيل المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية الرسمى نفسها تمثل القطاع العريض من جماهير الشعب المصرى الثائر صاحب السيادة على أرضه ومصيره ومصدر كافة السلطات السياسية فى البلد، مؤكدة على عزمها نقل السلطة لحكومة منتخبة فى موعد أقصاه مايو 2012 من خلال انتخابات مجلس الشعب ثم تشكيل حكومة بواسطة البرلمان المنتخب ثم إجراء انتخابات مجلس الشورى ثم الانتخابات الرئاسية.

وأكدت القوى المشاركة فى المليونية استعدادها لمواجهة كافة القوى التى تستهدف إجهاض الثورة أو إعادة إنتاج النظام السابق، أو استدراج البلاد إلى حالة من الفوضى، وتحويل الثورة إلى انقلاب عسكرى، مؤكدين عزمهم على الاستمرار فى الثورة حتى يتم تحقيق كافة المطالب.

وأوضحت القوى المشارك، أنه مع استمرار المجلس الأعلى للقوات المسلحة فى سياسة تجاهل مطالب الشعب التوافقية، وسعيه الدؤوب للالتفاف على الإرادة الشعبية، تارةً باسم يحيى الجمل وتارةً باسم على السلمى، لم يعد فى وسع جموع الشعب المصرى السكوت على هذه التصرفات والتخبط فى إدارة المرحلة الانتقالية.

وقدمت القوى المشاركة فى بيانها عدة مطالب منها أن يعلن المجلس العسكرى إسقاط ما يسمى بوثيقة المبادئ الأساسية للدستور، لأنها اعتداء صارخ على سيادة الشعب وتقويض واضح لإرادته دون سند من واقع أو قانون، والإعلان عن موعد انتخابات الرئاسة بعد الشورى مباشرة، مع إعلان تسليم إدارة البلاد كاملة للبرلمان والرئيس المنتخبين فى النصف الأول من مايو 2012.

وشنت بعض من هذى القوى هجوما حادا على تراخى الحكومة المصرية من أجل استعادة "أم الرشراش"، فى مؤتمر بميدان التحرير، مؤكدين أن "أم الرشراش" أرض مصرية اغتصبها الصهاينة وسط لامبالاة من الحكومة المصرية، موضحاً أنه يجب استعادتها من أيدى مغتصبيها، خاصة أنها لم تدرج فى أى اتفاقية بين مصر وإسرائيل، مضيفاً أن ما أثار حفيظته هو جديث بنيامين بن الياعزر الذى دعا فيه الإسرائيليين للاستداد الجاد للدخول فى حرب ضد مصر.

وتشارك القوى فى مليونية المطلبب الوحيد، وهى "التوافق الشعبى - اللجنة التنسيقية - ائتلاف شباب الثورة - مجلس أمناء الثورة - الإخوان المسلمون- جبهة الإرادة الشعبية - حركة 6 إبريل- الأكاديميون المستقلون- ائتلاف صوت الثورة- حركة شباب 25 يناير - شباب الباحثين- ائتلاف شباب الجامعة- ائتلاف شباب ثورة 25 يناير - تيار الاستقلال الوطنى - اتحاد شباب الثورة - اتحاد قوى الثورة - الائتلاف الإسلامى الحر - الائتلاف العام للثورة - التيار الرئيسى - الثائر الحق - الجبهة الثورية - الدعوة السلفية بالعبور - ائتلاف الشباب السلفى - ائتلاف شباب مصر الإسلامى - الهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح - حركة الوحدة - حركة شعب - دعوة أهل السنة والجماعة - رابطة النهضة والإصلاح - رابطة نشطاء الثورة - كلنا معتقلون - منتدى الدلتا - مؤسسة التوافق - حزب الحرية والتنمية - حزب السلامة والتنمية - حزب النور- حزب الوعد - مجموعة المستقلون - حركة شعب - تيار الاستقلال الوطنى – وحزب العدالة – وحزب الوسط".
http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=534865&SecID=12

الأربعاء، 23 نوفمبر، 2011

26 حركة سياسية تطالب بإعداد ''موازنة ثورة'' وقبول استقالة شرف

القاهرة (أ ش أ) دعت 26 حركة سياسية وشبابية وعدد من الأحزاب المصرية، اليوم الثلاثاء، قبول استقالة الدكتور عصام شرف، وطالبت بتشكيل حكومة إنقاذ وطني خلال أسبوع بصلاحيات كاملة لإدارة شئون البلاد، وعودةالمجلس العسكري لأداء مهمته الأصلية في حماية الحدود.
وهذه الحركات والائتلافات والأحزاب هي مجلس أمناء الثورة، والإئتلاف الإسلامي الحر، والإئتلاف العام للثورة، والجبهة الثورية لحماية الثورة المصرية، والجبهة الشعبية الثورية، والدعوة السلفية بالعبور، وائتلاف الثائر الحق، وائتلاف الشباب السلفي، وإتحاد شباب حزب العمل، واتحاد قوى الثورة، وتحالف القوى الثورية، وتكتل شباب السويس، وجبهة الإرادة الشعبية، وحركة التوافق الشعبي، وحركة الوحدة، وحركة شباب ثورة 25 يناير، وحركة شعب (تيار الاستقلال الوطني)، وحزب الحرية والتنمية، وحزب السلامة والتنمية، وحزب مصر البناء، وشباب الجماعة الإسلامية، ومؤسسة التوافق الجمهوري.
ووقعت هذه القوى السياسية على بيان أكدت خلاله انه بعد التجاوزات الخطيرة، وتعدي قوات الأمن العنيف على الثوار والفشل في إدارة المرحلة الإنتقالية، لم يعد مقبولا لدى قطاعات الشعب العريضة استمرار المجلس العسكري أو الحكومة الانتقالية في إدارة شئون البلاد، وعليه فقد طالبت القوى الموقعة على هذا البيان بتكليف حكومة الإنقاذ الوطني بمجموعة من المهام العاجلة.
ومن هذه المهام - وفقًا للبيان - فتح تحقيق عاجل وإحالة كل المتورطين في إراقة دماء الثوار لمحاكمات قضائية عادلة، وإجراء إنتخابات مجلسي الشعب والشورى ثم الانتخابات الرئاسية خلال مدى زمني لايتجاوز مايو 2012، وإعلان وتنفيذ خطة أمنية واضحة للقضاء على الفوضى والبلطجة دون المساس بحرية وكرامة المواطنين وتطهير وزارة الداخلية من عناصر الفساد، والإعلان عن إجراءات اقتصادية قصيرة المدى لإنعاش الاقتصاد ووضع آليات لضبط الأسعار ومراقبة الأسواق.
وأوضح البيان أن من بين مهام تلك الحكومة اعتماد الحدين الأدنى والأقصى للأجور، وإعداد ''موازنة ثورة'' تنحاز للفئات الأكثر فقرا، والوقف الفوري للقوانين والمحاكمات الاستثنائية، ووقف العمل بقانون الطواريء وإلغاء المحاكمات العسكرية للمدنيين واتخاذ كافة الضمانات لحرية الرأي والتعبير، وإعادة محاكمة المدنيين الذين صدرت ضدهم أحكام عسكرية أمام قاضيهم الطبيعي والإفراج عن كافة معتقلي الرأي، وتطهير كافة مؤسسات الدولة من عناصر الفساد.
وخلص البيان إلى أن من بين المهام العاجلة البدء في تشكيل الجمعية التأسيسية للدستور فور الانتهاء من انتخابات مجلسي الشعب والشورى، مؤكدًا أنه يجرى التشاور حاليًا بين القوى الموقعة على هذا البيان لتحديد الأسماء المرشحة لتشكيل حكومة الإنقاذ الوطني.
  البيان الأول للقوى الثورية بالتحرير: تشكيل حكومة إنقاذ وطني وعودة الجيش لثكناته

   22-11-2011
القاهرة:- أصدرت 23 من القوى والحركات الثورية بميدان التحرير، بيانها رقم واحد، أعلنت فيه عن قرارها قبول استقالة حكومة عصام شرف، وتشكيل حكومة إنقاذ وطني خلال أسبوع بصلاحيات كاملة لإدارة شئون البلاد، وعودة المجلس العسكري لأداء مهمته الأصلية في حماية الحدود وإدارة شئون القوات المسلحة فقط.
وأكد البيان البدء في تشكيل الجمعية التأسيسية للدستور فور الانتهاء من انتخابات مجلسي الشعب والشورى، وتكليف حكومة الإنقاذ الوطني بعدد من المهام، مشيرة إلى استمرار التشاور بين القوى الموقعة على هذا البيان لتحديد ا?سماء المرشحة لتشكيل هذه الحكومة.
وحدد البيان هذه المهام فى فتح تحقيق عاجل وإحالة كل المتورطين في دماء الثوار لمحاكمات قضائية عادلة، وإجراء انتخابات مجلسي الشعب والشورى ثم الانتخابات الرئاسية خلال مدى زمني لا يتجاوز مايو المقبل، وإعلان وتنفيذ خطة أمنية واضحة للقضاء على الفوضى والبلطجة دون المساس بحرية وكرامة المواطنين، وتطهير وزارة الداخلية من عناصر الفساد.

كما تضمنت المهام الإعلان عن إجراءات اقتصادية قصيرة المدى لإنعاش الاقتصاد ووضع آليات لضبط الأسعار ومراقبة الأسواق، واعتماد الحد الأدنى والحد الأقصى للأجور، وإعداد موازنة ثورة تنحاز للفئات ا?كثر فقراً.
وشملت أيضا الوقف الفوري للقوانين والمحاكمات الاستثنائية ووقف العمل بقانون الطوارئ وإلغاء المحاكمات العسكرية للمدنيين، واتخاذ كافة الضمانات لحرية الرأي والتعبير، وإعادة محاكمة المدنيين الذين صدرت ضدهم أحكام عسكرية أمام قاضيهم الطبيعي والإفراج عن كافة معتقلي الرأى، وتطهير كافة مؤسسات الدولة من عناصر الفساد.
وقع على البيان: الائتلاف الإسلامي الحر - الائتلاف العام للثورة - الائتلاف العام للثورة - الجبهة الثورية لحماية الثورة المصرية - الجبهة الشعبية الثورية - الدعوة السلفية بالعبور - ائتلاف الثائر الحق - ائتلاف الشباب السلفي - اتحاد شباب حزب العمل - اتحاد قوى الثورة - تحالف القوى الثورية - تكتل شباب السويس - جبهة الإرادة الشعبية - حركة التوافق الشعبي - حركة الوحدة - حركة شباب ثورة 25 يناير - حركة شعب (تيار الاستقلال الوطني) - حزب الحرية والتنمية - حزب السلامة والتنمية - حزب مصر البناء - شباب الجماعة الإسلامية - مجلس أمناء الثورة - مؤسسة التوافق الجمهورى.
http://www.gn4me.com/gn4me/details.jsp?artId=4042114
مليونية رحيل المجلس العسكري


دعا ائتلاف الثائر الحق جموع الشعب المصري الى النزول الى جميع ميادين مصر يوم الجمعه 25 نوفمبر لنصره الشعب المصري و للاثبات للمجلس العسكري ان مصر لن تركع بعد اليوم و لن تخضع للحكم الملكي لقد طبق علينا التأميم في عهد راسمالي بعد ثورة 23 يوليو و الان لم يطبق على الاقطاعيين المتعايشين معنا في ظل دستور اشتراكي ثم نجد انفسنا امام اكثر من 50 شهيد في اربعة ايام و هو مايتجاوز مجازر سوريا و اليمن ثم يخرج علينا المشير طنطاوي بخطاب من فصيلة خطابات مبارك التي لم تؤدي في النهاية الا لارتفاع سقف المطالب الى المطالبه بحاكمتة و الان من لا يتعلم لا يستحق الحياة لقد طالبنا على مدار 6 اشهر بجدول زمني و لكن تكبر المجلس العسكري ان يثبت انة لا يطمع في السلطة حتى جائت احداث السبت الداميه 19 نوفمبر لتجعل الميدان على قلب رجل واحد و مطلب واحد و هو مجلس انتقالى وطني و هو مانراه حتمى لانقاذ مصر من مسلسل ثورة الجياع الشهير ثم مسلسل اعتقالنا كبلطجية ليضاعف العدد بدلا من 14000 الى28000 فنحن الان نضع انفسنا فدائا لاولادنا الذين وعدناهم بالعيش و الحريه و العدالة الاجتماعيه .

الثلاثاء، 22 نوفمبر، 2011


ائتلاف الثائر الحق يشارك فى جمعه اليوم ويطالب بتسليم السلطة 30 ابريل 2012

معتز الخصوصى

أصدر اعضاء ائتلاف الثائر الحق بيانا اكد فيه على انه قد  قررالمشاركة و النزول الى ميدان التحريراليوم الجمعه 18 نوفمبر للمطلب الواحد تسليم السلطة 30 ابريل 2012 و لقد وهبنا انفسنا شهداء في ذلك الاعتصام و نحن حريصين كل الحرص على سلمية ثورتنا التى تعلم منها كل العالم لذا لن نعيش 60 عاما اخرى في حكم عسكري فالموت و الاستمرار تحت الحكم العسكري سواء فقررنا الموت لان يحيا ابنائنا عيشة كريمة .
و وجه المنسق العام للائتلاف عمرو عبد الهادي المحامي و المرشح من شباب الثورة عن دائرة امبابة و العجوزة و الدقي رساله الى شعب مصر العظيم ان لم تكونوا معنا فلا تكونوا علينا و نحن لا نطلب كفرا او الحادا فقد علمنا الله عز وجل ان لكل شئ بداية و نهاية الا حكم مصر فمن يبدأ بدخولة لا ينهيه ابدا و لا يتعلم شيئا مما سبقة اليه لقد ظلينا 9 اشهر ننتظر لم نجد سوى تفرقه و زل و مهانة تحت حكم العسكر و الان لا نريد الا التزاما امام شعب مصر الكريم و قرار صريح بترك العسكر للسلطة بعد انتخابات الرئاسه مباشرة و التي تتم في 30 ابريل 2012 حتى و لو فشلت الانتخابات البرلمانيه و الا لن نعود لديارنا الا و نحن جثثا هامدة.

الأحد، 20 نوفمبر، 2011

خواطر محامي ضد الفساد (22)


بقلم : عمرو عبد الهادي



ديك البرابر و السياسة !!!! لقد تصادف ان يكون رمزي الانتخابي هو الديك مع احمد مكي في فيلمه الذي اعتقد ان الفيلم سياسي و ثقيل على بعض شباب العيد الذي يريد الضحك للضحك و هو ما رأيته بعيني من مغادرة الشباب للفيلم في منتصفة فالفيلم وضع تصور حقيقي لما حدث في منتصفة الاول و الذي تداركها احمد مكي في نهاية الفيلم حينما قال انا انقل السلطة للشعب بعدما نقلها الى خليفة الحاكم المستبد بالاتفاق بين جميع الخونه و المتأمرين اما في نصفة الاخر في المزرعه و ما اشبة المزرعة التي تأوي الحيوانات و المزرعة التي يتهافت عليها كبار المسجونين في النهاية كلهم حـــ..... واط كما ان الاتحاد هو الذي سيكمل الثورة فبدأنا باعلان دستوري سيترك المجلس العسكري الحكم في غضون 6 اشهر و سيقوم بانتخابات برلمانيه ثم رئاسيه و يسلم السلطة للرئيس و يتركهم ليوضعوا الدستور و هذا طبقآ للسيد الرئيس اللواء ممدوح شاهين او على الاقل عندما تحاورت معه احسست هكذا ثم وجدناهم يطبقون حالة الطوارئ دون رضاء الشعب رغم انهم قبل هذا في برنامج على الهواء خرج علينا اللواءات و قالوا كيف نضع الدستور اولا و شرعيه الاستفتاء ماذا نفعل بها و نذكرهم ان مواد الاعلان الدستوري توقف العمل بحالة الطوارئ 30 سبتمبر 2011 و لكن هنا فليذهب استفتاء المصريين للجحيم ثم نفس الوضع يكررونه حين يقولون و الان لا اجد شئ له بداية و ليس له نهايه الا استلام السلطة من المجلس العسكري ثم اتت الوثيقة من على السلمي الذي لا ناقة له و لا جمل سوى انه انسان قوي و حازم و هذا نتيجة عدة لقاءات معه فاتجة له العسكر ليضعوه كواجهه قوية امامهم و الذي ادهشني ليست الوثيقة لان كل كتاباتي منذ شهور و انا اقول انها للمجتمع الدولي لضمان عدم اقامة دولة اسلامية على ارض مصر انما ما ادهشني هو ان العسكر يريد اي ارباح مادية في وسط الهوجة فوضع مادة في الدستور يلتف بها في اي وقت لا يعجبة الرئيس يخرج علية و يقول الشرعية ثم قال ميزانيتي ااخذها و لا يحاسبني احد ثم تدرج بندآ واحدآ و اقول لهم كما قلت لعلي السلمي ماذا قدم المجلس العسكري للدولة و الثوار خلال العشرة اشهر السابقة سوى حبس الثوار حتى نجعله دوله داخل الدولة فلم نستطيع حتى تغيير حسن صقر فلن اقول النائب العام الذي عينة متهم بالاختلاس و القتل و لن اقول جودت الملط الذي ظل يأكل من السلطة و يصفط الميزانيات كما يريدها الحاكم بأمرة و ارى بوضوح انهم نزعوا من الوثيقة حق الشعب في الدولة و المتثل في المادة 25 من دستور 73 لان تلك المادة هى التى تسمح للشعب بالرقابة على موارده و اخيرآ عيب عليكم ان نكون نحن في كي جي تو سياسيه و نقول قول متفقة عنكم يا شيوخ السياسة .

أجواء يناير تعود إلى ميدان التحرير



 أنس زكي-القاهرة

تسارعت الأحداث في ميدان التحرير المصري بشكل مثير خلال الساعات الماضية وسقط مئات المصابين سواء في الميدان أو الشوارع المؤدية إليه، فيما بدا المشهد وكأن أجواء يناير/كانون الثاني الماضي قد عادت إلى الميدان الذي انطلقت منه الثورة التي أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك بعد ثلاثين عاما قضاها في السلطة.
الميدان كان قد استعاد ذاكرة المظاهرات المليونية الجمعة عندما احتشد فيه مئات الآلاف من المصريين للاعتراض على وثيقة المبادئ الدستورية، وللمطالبة بسرعة نقل السلطة إلى المدنيين من المجلس العسكري الذي تولاها عقب اضطرار مبارك للتنحي تحت ضغط الثورة الشعبية.
ومع نهاية يوم الجمعة اتفقت أغلبية المشاركين في المظاهرة والذين كان للقوى الإسلامية النصيب الأكبر منهم على مغادرة الميدان، لكن عددا قليلا لا يتجاوز العشرات قرر الاعتصام بالميدان حتى تحقيق مطالبهم وكان معظمهم من مصابي ثورة 25 يناير/كانون الثاني.
وبدأت فصول مشهد جديد مع الساعات الأولى من صباح السبت، فالشرطة -التي يشكو المصريون في الفترة الأخيرة من غيابها وتراخيها بشكل أخل بالأمن وعزز الفوضى- عادت لتظهر بقوة وكثافة ولكن هذه المرة لإجبار المعتصمين القلائل على مغادرة الميدان.
تمسك بالاعتصام
المعتصمون رفضوا المغادرة وأكدوا أنهم يتجمعون في حديقة وسط الميدان ولا يتسببون في أي تعطيل للمرور لكن الشرطة أصرت على موقفها واشتبكت مع المعتصمين الذين استنجدوا برفاقهم فبدأت موجات من الشباب بالعودة إلى الميدان مما أشعل الموقف وسط هتافات تشبه تلك التي كانت تنطلق ضد نظام مبارك لكنها باتت تستهدف المجلس العسكري وتطالب بسرعة رحيله.
إصرار الشرطة على المواجهة والغضب المتصاعد بين المتظاهرين أشعل الموقف، وغابت السلطات الحاكمة عن المشهد فلم تصدر أي تصريحات أو بيانات تساعد على التهدئة، بينما تواصل سقوط الضحايا حيث وصل عدد  المصابين إلى نحو 700 شخص توفي أحدهم لاحقا قبل أن ترد الأنباء من الإسكندرية التي شهدت مظاهرات مشابهة بسقوط قتيل آخر.
الجزيرة نت تجولت في الميدان أثناء الليل وكانت النغمة الأبرز بين المعتصمين هي أن أجواء الثورة عادت من جديد وأن السلطات الحالية والتلفزيون المحلي يذكيان نار الغضب بعودتهما لنفس نغمة التصريحات القديمة التي تذكر بأيام مبارك.
وقال المنسق العام لائتلاف الثائر الحق، عمرو عبد الهادي للجزيرة نت إنه كان ممن غادروا الميدان عقب مليونية الجمعة لكنه عاد مع رفاقه في الائتلاف بعدما شاهد ما وصفه بالعنف غير المبرر ضد مصابي الثورة وأهالي شهدائها، مؤكدا أن المعتصمين لن يغادروا الميدان حتى يتم تنفيذ مطلبهم الرئيسي وهو الرحيل الفوري للمجلس العسكري.
انتقاد الإعلام
وحمل عبد الهادي بشدة على التلفزيون المصري وقال إنه عاد لما كان عليه أيام الرئيس المخلوع من وصف للمتظاهرين بأنهم من مثيري الشغب، لكنه أضاف ساخرا أن هذا هو المنتظر بعدما اختار المجلس العسكري محررا عسكريا ليشغل منصب وزير الإعلام وذلك في إشارة إلى الوزير الحالي أسامة هيكل.
وطوال الليلة الماضية استمرت عمليات الكر والفر بين الشرطة والثوار بشكل تشابه كثيرا مع ما كان يحدث أيام الثورة، بينما انتظر المصريون تدخلا من الجيش وهو ما تأخر حتى منتصف الليل عندما خرج عضو المجلس العسكري اللواء محسن الفنجري باتصالات هاتفية مع بعض القنوات المحلية لينتقد الاعتصامات ويعتبر أن الهدف منها هو هز موقف الجيش.
واعتبر الفنجري أن مصابي الثورة المعتصمين لم يتحركوا من تلقاء أنفسهم وإنما تلقوا أموالا من بعض "العناصر المندسة" التي استغلت حاجتهم للمال، كما لام الأحزاب السياسية وقال إنها تسعى جميعا وراء المناصب والأهداف الخاصة دون النظر إلى ما وصفه بالدور الوطني لاستقرار مصر.
وانتقد الفنجري مليونية الجمعة الماضية وتساءل مستنكرا عن أهدافها، لكنه أكد في الوقت نفسه أن الانتخابات البرلمانية المقبلة ستجرى في موعدها ولن يتم تأجيلها، مضيفا أن القوات المسلحة ستعود إلى ثكناتها قبل نهاية عام 2012 لكنه ربط ذلك بأن "تسير الأمور بشكلها الطبيعي".
لكن التصريحات داخل ميدان التحرير كانت مختلفة، فقد حمّّل المرشح الرئاسي المحتمل د. محمد سليم العوا المجلس العسكري والحكومة مسؤولية ما حدث وذلك خلال زيارته للميدان الليلة الماضية، في حين ناشد مرشح آخر هو الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل المتظاهرين عدم مغادرة الميدان، مؤكدا ضرورة الاعتصام حتى تتحقق مطالب الشعب.
ميدان التحرير أصبح تحت سيطرة المتظاهرين الذين تتزايد أعدادهم، وسط تأكيد من منسقة ثوار الإعلام انتصار غريب للجزيرة نت بأن الاعتصام سيستمر، في حين يستمر غياب مواقف واضحة للقوى السياسية اللهم إلا مطالبات بتشكيل حكومة إنقاذ وطني ذات صلاحيات حقيقية، لتبقى الساعات المقبلة حبلى بتطورات ربما تكون مفاجئة كأحداث الأمس.