الثلاثاء، 18 أكتوبر، 2016

عمرو عبد الهادي : بعد فشل و حرق الرموز في الاصطفاف ستجمعنا طاولة الضرورة...



اهلا بكم في مدونه الثائر الحق